مغربنا 1 جريدة إلكترونية مغربية


محاكمة سرية لثلاثة جنرالات تورطو في محاولة اغتيال شنقريحة

مغربنا1

نشر  أحد المواقع جزائري المعروفة معلومات سرية عن محاكمة سرية تتم في بلاد الكابرانات، يحاكم خلالها ثلاثة مسؤولين عسكريين، متهمين بمحاولة اغتيال السعيد شنقريحة.

وقال موقع ٍ”الجزائر تايمز”، أنه واستنادا لمصادره في وزارة الدفاع، فإن مدير القضاء العسكري أشرف على المتابعة القضائية من طرف النيابة العسكرية لثلاثة جنرالات من أجل تهم الخيانة العظمى ومحاولة اغتيال رئيس أركان الجيش.

ووفق ذات المصدر فيتعلق الأمر بكل من لواء في القوات البرية وعميد بالناحية العسكرية الرابعة ولواء في القوات الجوية.

وأضاف المصدر أن قاضي التحقيق العسكري وضع المتهمين في الحبس الموقت ، كما أصدر أمراً بالقبض على العديد من كبار ضباط الصف، قال ذات المصدر، انهم توجهوا نحو الحدود التونسية والليبية.

وختمت المصادر أن الجنرالات الثلاثة متهمون بـ “بمحاولة اغتيال رئيس الاركان الجيش والقيام بانقلاب عسكري والاستحواذ على معلومات ووثائق سرية وتسليمها لأحد عملاء دولة أجنبية”.

في المقابل يرى العديد من المحللين إن ما يحدث بالجزائر يؤكد أن المؤسسة العسكرية بالجزائر تعيش على صفيح ساخن، وان انفجار كبير قادم لا تعرف عواقبه ،فالفساد الذي ضرب الجزائر على مدى عقود وصل إلى أهم المؤسسات ، وفي مقدمتها الجيش، معتبرين أن المؤسسة العسكرية أصبحت هي رأس أفعى الفساد بالجزائر، حيث أن هناك العديد من الجنرالات في الجيش وعلى راسهم الجنرال شنقريحة يعملون ضمن إطار مخطط دولي لنشر الفوضى في شمال وغرب افريقيا الذي تتزعمه بعض الدول ولوبيات المحافظين الجدد في روسيا وايران فضلاً عن شبكات مختلفة في أوروبا تعمل على زعزعة أمن المنطقة واستقرارها في إطار أجندة تعميم الفوضى في المنظمة .



شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.