مغربنا 1 جريدة إلكترونية مغربية


العالم الهولندي هوغربيتس يثير الجدل مجددا بتنبؤاته عن الزلازل و يذكر المغاربة بزلزال 1755م نواحي مكناس.

مغربنا1-maghribona1

حذر العالم الهولندي “هوغربيتس، اليوم الأربعاء 13 شتنبر ، من زلازل مستقبلية،
إلى أعلى من 6 إلى 7 درجات، بالقرب من سواحل البرتغال أو إسبانيا أو المغرب.

إستحضر العالم الهولندي عبر منصة “إكس”: “خلافا لبعض الادعاءات، لم أقل أنه سيكون هناك تسونامي الأسبوع المقبل، شرحي يهدف فقط إلى رفع مستوى الوعي العام”.

كما نشر هوغربيتس اليوم الأربعاء، في حساب الهيئة الجيولوجية التي يتبع لها “SSGEOS” حيث تنبأ بزلازل أرضية مستقبلية، وقائلا: إنه “قد يمكن أن تحدث بعض التجمعات من الزلازل القوية في الفترة من 15 إلى 17 سبتمبر تقريبا”، لافتا إلى أن “الفترة من 19 إلى 21 سبتمبر من المحتمل أن يصل النشاط الزلزالي إلى أعلى من 6 إلى 7 درجات”

و اضاف تغريدة اخرى قائلا : يبدو أن بعض وسائل الإعلام تدعي أنني “توقعت” حدوث زلزال كبير آخر في المغرب.

هذا الادعاء غير صحيح ، لقد أجبت على الأسئلة هنا حول التهديد الحالي ، عادة بعد وقوع زلزال مثل يوم 8 سبتمبر، تحدث هزات ارتدادية أصغر (M 4-5).و أخرى كبيرة أقل احتمالا.
و من أبرز ماجاء في تغريداته ، أن المغرب ليس معروفًا بالزلازل القوية جدًا ، لقد كان آخر مرة حدثت فيها هزة أرضية مماثلة في الحجم لتلك التي وقعت في 8 سبتمبر من هذه السنة ، كانت في 27 نوفمبر 1755م بالقرب من مكناس (شمال المغرب).
وحدث دلك في وقت اقتران رباعي نادر مع المريخ و عطارد و الشمس و الزهرة.



شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.